يعد التهاب المثانة (Cystitis) مشكلة شائعة وهي حالة التهاب في أنسجة جدار المثانة،[١] تسبب العديد من الأعراض المزعجة، ومنها: حرقة عند التبول، وآلام الحوض، وكثرة التبول، ووجود رائحة نفاذة للبول.[٢]


على الرغم من أن التهابات المسالك البولية يتم علاجها بالأدوية، إلا أن هناك أيضًا العديد من الطرق الطبيعية التي يمكن أن تساعد في منع تكرار التهاب المثانة.[٢] تعرف على علاج التهاب المثانة بطرق طبيعية في هذا المقال.


علاج التهاب المثانة بطرق طبيعية: الأغذية

من أبرز المواد الطبيعية المستخدمة في علاج التهاب المثانة ما يأتي:


1. تناول مصادر الكيرسيتين (Quercetin)

يُعد الكيرسيتين أحد مضادات الأكسدة، ويوجد بشكل طبيعي في الشاي الأسود والتوت، وقد يفيد استخدامه في تحسين أعراض التهاب المثانة.[١]


2. تناول مصادر فيتامين ج (Vitamin C)

يعد الفلفل الأحمر، والبرتقال، والكيوي من مصادر فيتامين ج،[٢] وهو يعد أحد مضادات الأكسدة التي تساعد على تحسين وظيفة الجهاز المناعي.[٣]

إن زيادة تناول فيتامين ج يمكن أن يساعد في علاج التهاب المثانة وذلك عن طريق زيادة حموضة البول، وبالتالي قتل البكتيريا التي تسبب العدوى،[٤] كما وجد أن له تأثير وقائي ويمكن أن يحمي من التهابات المثانة ويقلل من خطر الإصابة بها.[٢]


3. شرب عصير التوت البري (Cranberry)

يعد شرب عصير التوت البري غير المحلى أحد أكثر العلاجات الطبيعية المعروفة لعلاج التهابات المثانة، حيث يقوم التوت البري بمنع البكتيريا من الالتصاق بالمسالك البولية وبالتالي منع العدوى، كما أنه يقلل من احتمالية تكرار الإصابة بالتهاب المثانة،[٢] ويحتوي عصير التوت البري على مضادات الأكسدة ومادة البوليفينول التي لها خصائص مضادة للبكتيريا ومضادة للالتهابات. [٣]


4. تناول الأغذية الغنية بالبروبيوتيك (Probiotic)

يوجد البروبيوتيك في منتجات الألبان المخمرة، مثل: الزبادي، وبعض أنواع الجبن، وقد يساعد استخدام البروبيوتيك في الحفاظ على صحة المسالك البولية وخاصةً البكتيريا المفيدة التي تسمى بالعصيات اللبنية (Lactobacilli) فهي مفيدة في علاج عدوى المسالك البولية والوقاية منها، وذلك عن طريق:

  • منع البكتيريا الضارة من الالتصاق بخلايا المسالك البولية.
  • إنتاج بيروكسيد الهيدروجين في البول وهو مضاد قوي للجراثيم.
  • خفض درجة حموضة البول، وبالتالي قتل البكتيريا.[٣]


علاج التهاب المثانة بطرق طبيعية: طرق أخرى

ويشمل علاج التهاب المثانة بطرق طبيعية أخرى ما يأتي:


1. البقاء رطبًا

يعد شرب الماء من أسهل الطرق للمساعدة في علاج التهاب المثانة، حيث يساعد الماء على إزالة الفضلات من الجسم مع الحفاظ على بعض العناصر الغذائية، كما أن شرب الماء يخفف البول ويسرّع خروجه، لذا يفضّل شرب ما لا يقل عن 6 - 8 أكواب من الماء كل يوم. [٣]


2. التبول عند الحاجة

يؤدي كثرة التبول إلى التخلص من البكتيريا وطرها من المسالك البولية، وهذا يقلل من خطر الالتصاق وتشكيل العدوى.[٣]


3. تجنب مهيجات المثانة 

إن الكافيين، والأطعمة الحارة، والنيكوتين، والمشروبات الغازية يمكن أن تزيد من تهيج المثانة، لذا من الأفضل تجنبها والتركيز على الأطعمة الصحية. [٤]


نصائح للوقاية من التهاب المثانة

تشمل طرق الوقاية من التهاب المثانة ما يأتي:

  • عدم حبس البول لفترة طويلة؛ لأنه قد يؤدي إلى تراكم البكتيريا.[٢]
  • المسح الأمام إلى الخلف بعد استخدام الحمام.[٢] 
  • الإقلاع عن التدخين.[٤]
  • اختيار مواد النظافة الشخصية الخالية من العطور والمهيجات.[٤]
  • شرب الكثير من الماء. [٣]

المراجع

  1. ^ أ ب "Can Natural Remedies Ease Interstitial Cystitis?", verywellhealth. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث ج ح خ "Home Remedies for Urinary Tract Infections (UTIs)", healthline. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث ج ح "ways to treat a UTI without antibiotics", medicalnewstoday. Edited.
  4. ^ أ ب ت ث "Home Remedies for Urinary Tract Infection (UTI) Symptoms", everydayhealth. Edited.