يعرف الليمون علميًّا باسم (Citrus limon)، وهو نوع من أنواع الحمضيات. يتمتع لب الليمون بدرجة عالية من الحموضة تعزى لغناه بحمض الستريك، وتعد ثماره من الفواكه الغنية بفيتامين ج وبالعديد من المواد النافعة الأخرى، والتي قد تمنحها فوائد علاجية وجمالية محتملة، مثل تنظيم ضغط الدم ومقاومة شيخوخة البشرة.[١]


تنشأ حصى الكلى جراء تراكم رواسب من مواد معينة كالأملاح أو المعادن في بعض أجزاء الجهاز البولي كالكلى، تبعًا للمادة المكونة لها، لحصى الكلى أنواع عديدة، قد تلعب العديد من العوامل دورًا في تكون حصى الكلى، مثل الحمية ووزن الجسم. على الرغم من أن هذه الحالة غالبًا ليست خطيرة، إلا أنها قد تكون مؤلمة. توجد حلول طبية وطبيعية عديدة لحصى الكلى. [٢]


هل يمكن علاج حصى الكلى بالليمون؟

يشيع استخدام الليمون لتفتيت ومقاومة حصى الكلى، وتبعًا لإحدى الدراسات؛ يمكن لعصير الليمون أن يكون وصفة فعالة لحصى الكلى [٣]، لذا يرى بعض الخبراء أن شرب عصير الليمون يمكن أن يعد علاجًا بديلًا لبعض أنواع حصى الكلى[١]، وعلى الرغم من وجود فوائد محتملة لليمون في هذا الصدد، إلا أنه لا يعد علاجًا أساسيًّا لحصى الكلى، لذا يفضل دومًا اللجوء للطبيب لتفتيت ومقاومة حصى الكلى:


فوائد الليمون لحصى الكلى 

يحتوي الليمون على كمية وفيرة من مركبات السترات [٤]، وهي مركبات فعالة قد تساعد على تفتيت حصى الكلى [٥] أو تقليل فرص الإصابة بها.[٦] 


فعند شرب عصير الليمون الغني بالسترات، قد يؤدي هذا لرفع منسوب السترات في البول، والسترات قد تقي من تكون حصى الكلى من خلال [٤] الارتباط بجزيئات الكالسيوم وبلورات الأكسالات الموجودة في البول، والتي قد يحفز ترسبها وتجمعها نشأة حصى الكلى. [٦]


لكن يجب التنويه إلى أن عصير الليمون قد يكون مجديًّا في مقاومة أنواع معينة فقط من حصى الكلى، مثل الحصى المكونة من رواسب الكالسيوم تحديدًا، وقد لا يكون مجديًا في مقاومة بعض أنواع حصى الكلى الأخرى. [٥]


طريقة استخدام الليمون لحصى الكلى 

إليك بعض الطرق المقترحة:

  • شرب مزيج من الماء الدافئ والقليل من عصير الليمون على الريق.[٥]
  • شرب نصف كوب من عصير الليمون المخفف مع القليل من الماء يوميًّا.[٧]
  • شرب مزيج مصنوع من ربع كوب من زيت الزيتون وربع كوب من عصير الليمون؛ متبوعًا بكوب من الماء.[٨]


يوصى بتجنب عصير الليمون الجاهز المتاح تجاريًّا فبعض أنواعه قد تحتوي على إضافات يمكن أن تحفز تكون حصى الكلى.[٥]


أضرار استخدام الليمون 

على الرغم من أن الليمون يعد آمنًا عمومًا، إلا أن أضراره موجودة، وهذه قد تظهر غالبًا عند تناوله بإفراط، نظرًا لمحتواه المرتفع من الأحماض وبعض المركبات الأخرى. إليك نبذة عن أضرار الليمون: [٤]

  • الجفاف، لا سيما عند شرب عصير الليمون بإفراط فعصير الليمون قد يحفز التبول المتكرر.[٤]
  • تهيج أي تقرحات موجودة من الأصل في تجويف الفم.[٤]
  • تآكل مينا الأسنان، لا سيما عند تناول الليمون أو شرب عصيره بانتظام.[٤]
  • تفاقم بعض أعراض حالة الارتجاع المعدي المريئي، مثل حرقة الفؤاد.[٩]
  • اضطرابات هضمية تعزى لمحتوى الليمون المرتفع من فيتامين ج، مثل الغثيان وألم المعدة. [٤]
  • صداع الشقيقة في بعض الحالات. [٤]


طرق أخرى لمقاومة حصى الكلى 

يمكن لهذه الطرق أن تساعد كذلك على علاج أو مقاومة حصى الكلى: [٥]

  • شرب كميات وفيرة من الماء يوميًّا. 
  • شرب عصير ورق الريحان الطازج أو عصير الرمان.
  • شرب كوب من الماء الممزوج بالقليل من خل التفاح قبل الوجبات.
  • إضافة بذور الكرفس للحمية الغذائية.

المراجع

  1. ^ أ ب "10 Evidence-Based Benefits Of Lemon", organicfacts. Edited.
  2. "Kidney stones", mayoclinic. Edited.
  3. "6 natural home remedies for kidney stones", medicalnewstoday. Edited.
  4. ^ أ ب ت ث ج ح خ د "Lemons: Health Benefits, Nutrition, and Side Effects", emedihealth. Edited.
  5. ^ أ ب ت ث ج "8 Simple Home Remedies To Treat Kidney Stones", pharmeasy. Edited.
  6. ^ أ ب "11 Surprising Health Benefits of Lemon Water", emedihealth. Edited.
  7. "5 things that can help you take a pass on kidney stones", health.harvard. Edited.
  8. "What Dissolves Kidney Stones Fast?", medicinenet. Edited.
  9. "How can lemons benefit your health?", medicalnewstoday. Edited.